العودة   مُنتدياتْ بوُووح الأدبيهّ > سَـيُحـذفْ المنـقـولْ > قُـبلةْ عَلىً جَبِـينْ القَمَـرْ ..

قُـبلةْ عَلىً جَبِـينْ القَمَـرْ .. نَنَـتَـظِرْ خَـواطِـركُـمْ هُنـَا ..

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 04-03-2010, 00:05
الصورة الرمزية آخر
ودنى من هاويةٍ وتدلّى !
 
بداياتي : Jan 2008
الـ وطن : الكويت
المشاركات: 51
تقييم المستوى: 15
آخر is on a distinguished road
افتراضي ... وإنِّي جمرةٌ فيك ِ تقرُّ ! ...||







خَمرها يا أيُّها البَحْر ُ .. صَلاَة ٌ أبديّة ..
سلسبيلٌ أوجز َ اللحن َ[ بخصر ٍ ] عاهد َ العُشَّاق مُذْ كان يُغني ..
أيّنا يَنْبُوعُه الحُرُّ ؟ .. وأيٌّ مَدَدٌ صَلّى على نَهْد ِ [ الضَّراعات ] بـ مزمُور الحياة ؟!
أيُّها البحر إمْتداداتك شطآن من الوصل يُناجي الخصر مخمورا ً ، فـ استُبيحتْ قطرة ُ النور ، ِقطافا ً قلويا ً، وأجابتها جِرَار ُ الموت ِ أحمالاً قصية ..

نازفٌ هذا الـ يؤدي رقصة َ التُوت ِ ،
شاخصٌ هذا الـْ يَنَاغِي رعشة َ النور ِ .. وما في النور من قُربى نَديَّة ..

قد دَنَى الومض ُ بـ سيّال ٍ من الرُّوح ِ .. و بهِ الجمر سنيّا ً أوقد َ الأشواق .. فـ أنْثالتْ تروم ُ السكْرة َ البيضاءَ .. وأنشقّتْ رُبَى الميقات ِ عن ظبيّةٌ شقراء أمَّتْ في مقام التُوت ِ رُبّانا ً .. وأمَّتْ كُلَّ ذي نبض ٍ تَوَلّى نايَك َ المَبْحُوح َ بـ اسم الوله المكنون ِ .. يا بحرا ً من العُشاق ِ إنِّي قد نذرت ُ الآن ما في القلب فياضا ً ، نذرت ُ الرُّوح َ إشراقا ً ، نذرت ُ الجسد َ الولهان إذْ أوْمَتْ صبيَّة ..

زغبٌ حكّ المواويل َ ، حُرُوفا ً ، أيقظ الشلال َ منها رنّة ُ [ التَّوَّات ِ ] ، مبثوثا ً ، بـ إيْغَال ٍ عِنَاقيِّ الهوى ، وصلا ً ، فـ كان التين ُ مرسولا ً ، وكانَ التُوت مَسرُوجا ً ، وكان َ الكرم في الكَاسُوتْ مَدْهُوقا ً بما في الوجد ِ ، لحنا ً صاعدا ً في موجِه ِ العِشْق ِ يُملّي نشوة َ الرُّمان ِ فيه ِ .. ويُسيل ُ الدِّيَم َ الأرَوْاح َ ، مَهّادً لـ تطواف ٍ يُغنّي شهقة َ الناسوت في حضرة ِ قيثار ٍ عَلِيٍّ .. قاسَمَتْ فيها تِلاَوات ٍ شجيّة كـ ابتهال ٍ طَربيِّ العصرِ ، قُدّاس ٍ أَوَى للرَّقص ِ ، صدرا ً ، ضمَّه ُ الصَدْر ُ .. وسَاقَى فَتْنَة َ النَّاي ِ ؛ بـ ترنيم ٍ قِنَانيَّ القِرَان ِ كونُه ُ خمرٌ فـ خمر ُ !

إيه ِ يا طاس َ سُلاَفَات ٍ تكنّا فـ أتَى ينتخب ُ المعنى ، جبينا ً ، ويُسرُّ ..
إيه ِ يا كُلَّ حُبَابْ الرعشة ِ الأُولى الـْ غُواها صاعدٌ فيَّ قِطافا ً / عاتيا ً / مدّا ً يكرُّ ..
إيه ِ يا أيّتها العطر ُ إندياحا ً/ سابحا ً / قِدْما ً أَتمََّ البحر ُ أن تَبْقَى عَلِيَّة ..
إيه ِ يا إيه ٍ رُوْيّة
دندني التُوت َ فـ هذا جَسد ُ الأيام تواقٌ إليك ِ
بـ إشتعال ٍ يُورقُ المرج َ مُدافا ً بـ إرتواءات ٍ جليّة ..
إيه يا ربّة َ آفاق ٍ تظلّ الآن تهذي رقصها في كُلّ واد ٍ ملؤها :
إنِّي على لوّاحة ٍ ولَهَى .. وإنِّي جمرةٌ فيك ِ تقرُّ !

____________________________________




قلوبنا عصافير صغيرة ، لا تدركُ ما الطيران حتّى ينتفوا ريشها !
  • مُحَمَّدْ مَطَرْ.


رد مع اقتباس
  #2 (permalink)  
قديم 04-03-2010, 11:05
الصورة الرمزية وَنَّـة خَفوقْ،
" م ـوتٌ ' و ' م ـيلآد "
 
بداياتي : Jan 2007
الـ وطن : فبرآيرْ قديمْ ،
المشاركات: 1,603
تقييم المستوى: 17
وَنَّـة خَفوقْ، is on a distinguished road
Exclamation (وإنِّي جمرةٌ فيك ِ تقرُّ )--- ذو إستكانـ ه ،




’’منذ شح زمن النبوءات ونحنُ نُسارِع في طرق مسمار التفسير على جسد كُل ذي حرف ، والميل بِـ هِ يُسرى مراتٍ عديدة ليستقر مقاماً أخيراً حيث رغبنا في أقصى الشِق الأيسر هُناك لعل لنا من تِلك الأفئدةٌ ما تلتقط مِنـ ه بعضاً من أكسير التأثير الذي يحويـ ه ، لتتحقق كُل النبوءات التي أستبقت زمنها في المجيء معـ هُ، وإكتنزت البقيـ ة ضِمن السرد الكامِن في كينونتها أثر الإبتهال ال يدوم عبر سموآت الهوى، لتبتلعها ذروة الأماني البيضاء والبيضاء فقط ، التي وجب إقصاء الأواخِر مِنها لفك عقدة حاجبا التعقيد التي تمس حواف البوح وتتلبسـ هُ، فيما بعد سيُذاع لصاحِب تِلك النبوءات صيتاً في الملآ أن هيت لك كُل حرف وفواصِلـ هُ .،،







آخـر:
كُل حرف يمتهِن التعقيد و ذو جوف ممتلئ بالأشياء الإستئنائيـ ة..هو إستثناء كَ أنت تماماً
عميقٌ جداً يا أنت - وأنا أخشى الغرق لذا لامستُ حواف الحرف فقط ومضيت .
____________________________________

كَمْ بَدت السماءُ قريبـ ة *
رد مع اقتباس
  #3 (permalink)  
قديم 05-03-2010, 07:45
الصورة الرمزية الحوراء
.
 
بداياتي : Jul 2009
المشاركات: 869
تقييم المستوى: 0
الحوراء is an unknown quantity at this point
افتراضي رد: ... وإنِّي جمرةٌ فيك ِ تقرُّ ! ...||

جمرة أولعتها !
نعم أولعتها !
وإني جمرة فيك تقر ..


آخر../ ما أروعك
هنا سأشتعل تارة وأقر تارة أخرى ..
رد مع اقتباس
  #4 (permalink)  
قديم 07-03-2010, 01:52
الصورة الرمزية هديل .
.
 
بداياتي : Oct 2008
المشاركات: 3,847
تقييم المستوى: 18
هديل . will become famous soon enough
افتراضي رد: ... وإنِّي جمرةٌ فيك ِ تقرُّ ! ...||




هذا العمق يا أيها الآخر ،
يفحم أحرفي الفقيرة إلى الله ،
ويحرجها مع إلحاح ذائقتي التي تعي ماكتبت وتصر أن تكون حيث جماله ،
هناك أناس ياسيدي يكتبون لنقرأهم ، وهناك أناس يكتبون ليقرأونا ، وهناك أناس يكتبون فقط لأنهم يكتبون ،
لكنك أنت الأوحد الذي رأيت بعد أخينا - إعراب الحب - يكتب لينجب دهشة !


آخر : وإني ذائقة ب فتنتك تقر .




[ ]


____________________________________




"أجيب لك قلب ثاني منين؟"

رد مع اقتباس
  #5 (permalink)  
قديم 14-03-2010, 20:53
الصورة الرمزية الطُهر
.... نَوْرَسَة !
 
بداياتي : Jun 2008
الـ وطن : البحرين
المشاركات: 954
تقييم المستوى: 15
الطُهر is on a distinguished road
Arrow حرْفُهُ يا أيُّها البَحْر ُ .. صَلاَة ٌ أبديّة !

آخَر , لـِ مَن تَقْرأ ؟
أجِبْنِي مِن فَضْلِك !

__________ _
.
حَرْفُكَ شَهِيّ حدّ التِهَامِي للنصّ حتّى الحَرْفِ الأخِير ..
فِعْلاً نَبْضُكَ نَادِرٌ .. ومِثْلُ هذا النَّبْض يُقْبِلُ علَيْهِ كثِيرٌ مِمّن يَتذَوقُّونَ اللّغَة .
[.. حرْفُهُ يا أيُّها البَحْر ُ .. صَلاَة ٌ أبديّة ..]
____________________________________

نجدُ الإجابة.. حين ننسى الأسئلة*
رد مع اقتباس
  #6 (permalink)  
قديم 18-03-2010, 20:25
الصورة الرمزية أل هنـد ,
ذاتٌ الحَنينْ !
 
بداياتي : Nov 2008
المشاركات: 520
تقييم المستوى: 15
أل هنـد , تم تعطيل التقييم
افتراضي رد: ... وإنِّي جمرةٌ فيك ِ تقرُّ ! ...||

آخرْ ..
هُنآكَ تعويذآتُ جنونٍ .. وَ هنآكَ ترآتيلُ هوىً .. وَ هنآكَ طلاسمُ سِحرٍ ..
وَ هنآكْ مأزقُ الخروجَ من نّصٍ مفخَّخٍ كَـ هذآ,, المحآولاتُ سَقيمة, العجزُ يتلبَّسهآ تمامًا, وَ كوّة الفهم تترنّح كلمآ شهقتْ بمعنىً ,! فَ هلْ مِنْ تريَآقٍ بعدَ هذا وَ هلْ مِنْ نآفذةٍ نهربُ منهآ إلى السمآء .. ؟




" لمن تقرأ يَ ذآ المَطر" .. أسعفها وَ نحن بِ الإجآبة ..
وَ لتنصتَ لوقع بخارِ المآء على الّزجآج .. لتعلم أنّك مَ أنصفت ذآتك ..

تلآوآتٍ مبّخرةٍ بِ الإعجآبْ.. لـ قنآئن عطركَ ,,
يَ مطرْ ..
رد مع اقتباس
  #7 (permalink)  
قديم 18-03-2010, 22:49
الصورة الرمزية نوف
.. الهَاربْ عذره معه ..
 
بداياتي : Aug 2008
الـ وطن : شمال الأشياء ,
المشاركات: 1,077
تقييم المستوى: 16
نوف is on a distinguished road
افتراضي رد: ... وإنِّي جمرةٌ فيك ِ تقرُّ ! ...||




نازف هذا النص .. !
و بِ [ لغة ] مُختلفة ..



أهلاً بكَ يَـ آخر
____________________________________




تعبت أكتب هجرانك .. و لا أنساك
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مَطَرْ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:59.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
جَميِع الحقُوق مَحفُوظه لمنتديَاتْ بُـوووح الأدبيةْ

Security byi.s.s.w

 


Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1